issue

انتشار التدخين

على الرغم من تراجع الانتشار العام للتدخين في بعض البلدان، فإن هناك اتجاهات باعثة على القلق بخصوص استهلاك التبغ بين الشباب وفي البلدان ذات الدخول الأدنى، بما في ذلك بلدان أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى؛ ومن ثم يتعين على الحكومات تنفيذ سياسات أقوى لمكافحة التبغ للحيلولة دون حدوث طفرة في الأضرار الناشئة عن التبغ.

يدخن حاليًا 942 مليون رجل و175 مليون امرأة على مستوى العالم،  وتبدأ أعمارهم من 15 سنة فما فوقها. ويعيش ما يقارب ثلاثة أرباع المدخنين يوميًا من الرجال في بلدان يصنَّف ترتيبها على مؤشر التنمية البشرية (HDI) متوسطًا أو مرتفعًا، في حين  تعيش نصف النساء المدخنات يوميًا في بلدان يصنَّف ترتيبها على مؤشر التنمية البشري مرتفعًا جدًا

وقد ازداد انتشار التدخين بين الذكور ازديادًا كبيرًا في معظم البلدان التي كان ترتيبها على مؤشر التنمية البشرية ما بين متوسط ومرتفع جدًا في القرن الماضي، رغم أن هذه الزيادة حدثت في وقت سابق في البلدان التي كان ترتيبها على مؤشر التنمية البشرية مرتفعًا جدًا (بمقارنة النصف الأول بالنصف الثاني من القرن العشرين). ومن ناحية أخرى، فإن معظم البلدان التي كان ترتيبها على مؤشر التنمية البشرية مرتفعًا جدًا شهدت انخفاضًا كبيرًا في نسبة المدخنين الذكور بعد الخمسينيات من القرن الماضي. كما أن العديد من البلدان التي كان ترتيبها على مؤشر التنمية البشرية متوسطًا أو مرتفعًا شهد انخفاضًا في مستوى انتشار التدخين، إلا أنه كان في الغالب مستوى معتدلًا نسبيًا منذ بداية هذا القرن. أما في البلدان التي كان ترتيبها على مؤشر التنمية منخفضًا، فقد كان مستوى انتشار التدخين معتدلًا تاريخيًا، رغم أنه يُترجَم إلى عشرات الملايين من المدخنين.

بعد بضعة عقود ، بلغ انتشار التدخين بين الإناث ذروته في البلدان التي كان ترتيبها على مؤشر التنمية البشرية مرتفعًا جدًا مقارنةً ببلوغ ذروته بين الذكور؛ لكنه بقي منخفضًا نسبيًا أو طرأ عليه ارتفاع معتدل في بلدان أخرى.


التدخين في إفريقيا

شهدت عدة بلدان في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى زيادة حديثة في انتشار التدخين

اتجاهات تدخين التبغ حاليًا بين الذكور الذين تزيد أعمارهم عن 15 عامًا فما فوقه في بعض البلدان الإفريقية المختارة

ومع ذلك، فقد توقف في السنوات الأخيرة الاتجاه الذي سجل في السابق تراجعًا في انتشار التدخين في البلدان التي كان ترتيبها على مؤشر التنمية البشرية مرتفعًا جدًا، في حين استمر انتشار التدخين في الازدياد أو بقى عند مستويات مرتفعة في العديد من البلدان التي كان ترتيبها على مؤشر التنمية البشرية متوسطًا أو مرتفعًا. إضافةً إلى ذلك، شهدت بعض البلدان التي كان ترتيبها على مؤشر التنمية البشرية منخفضًا (على سبيل المثال، في إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى) ارتفاعًا في الآونة الأخيرة في مستوى انتشار التدخين . ومن المرجح أن يمتد هذا الاتجاه في المستقبل ليغطي العديد من البلدان الأخرى التي كان ترتيبها على مؤشر التنمية البشرية منخفضًا، بسبب نمو الدخل وازدياد القدرة على تحمل تكاليف السجائر، بالإضافة إلى الاستراتيجية التي تتبعها صناعة التبغ للتسويق المكثَّف في هذه البلدان؛ إلا إذا طبَّقت الحكومات سياسات أقوى لمكافحة التبغ، بما في ذلك رفع الضرائب لزيادة أسعار منتجات التبغ.

ومن بواعث القلق الرئيسية الأخرى ما طرأ من زيادة أخيرة في مستوى انتشار التدخين بين الشباب، على وجه التحديد، بين الإناث في العديد من البلدان التي كان ترتيبها على مؤشر التنمية البشرية ما بين منخفض ومرتفع، حيث أصبح التدخين منتشرًا في بعضها بين المراهقات أكثر من انتشاره بين النساء البالغات أو المراهقين.

لم ينفذ حوالي ثلثي البلدان، بما فيها %98 من البلدان التي كان ترتيبها على مؤشر التنمية البشرية منخفضًا و %93 من البلدان في إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، آليات رصد استخدام التبغ على مستوى أفضل الممارسات . إذ يجب أن يكون الرصد الفعال من أولويات الحكومات على المستوى الوطني، لكونه ضروريًا لتقدير حجم العبء المترتب على استخدام التبغ وتقييم مدى نجاح سياسات مكافحة التبغ.

وعلى الرغم من أن استخدام التبغ لا يزال يمثل قضية صحية رئيسية على مستوى العالم، فإن الانخفاض في مستوى انتشار التدخين في البلدان التي تبذل جهودًا نشطة لمكافحة التبغ يثبت أن بإمكاننا تخفيض نسبة التدخين إذا ما طُبِّقت الاستراتيجيات الفعالة.


التدخين بين الذكور والإناث

النسبة المئوية للبالغين والبالغات الذين يدخنون يوميًا: السن ≥10، في عام2015 أو أحدث البيانات المتاحة

المستوى الموصَى به لرصد تعاطي التبغ

لا توجد منظومة ملائمة لرصد تعاطي التبغ في العديد من البلدان، لا سيما البلدان التي يصنَّف ترتيبها أدنى على مؤشر التنمية البشرية

التغيرات في الاستهلاك

أدى اقتران النمو السكاني بزيادة معدلات التدخين إلى زيادة هائلة في العقود الأخيرة في استهلاك السجائر في عدة مناطق حسب تقسيم منظمة الصحة العالمية

الاستهلاك السنوي للسجائر ونسبة التغير في الفترة 1980-2016 حسب تقسيم منظمة الصحة العالمية للمناطق

مراجع

GBD Tobacco Collaborators. Smoking prevalence and attributable disease burden in 195 countries and territories, 1990-2015: a systematic analysis from the Global Burden of Disease Study 2015. Lancet. 2017;389(10082):1885-906.

Islami F, Stoklosa M, Drope J, Jemal A. Global and regional patterns of tobacco smoking and tobacco control policies. Eur Urol Focus. 2015:3-16.

Ng M, Freeman MK, Fleming TD, et al. Smoking prevalence and cigarette consumption in 187 countries, 1980-2012. JAMA. 2014;311:183-192.

Thun M, Peto R, Boreham J, Lopez AD. Stages of the cigarette epidemic on entering its second century. Tobacco control. 2012;21(2):96-101.

WHO report on the global tobacco epidemic, 2017: monitoring tobacco use and prevention policies. Geneva, Switzerland: World Health Organization.

World Health Organization. WHO global report on trends in prevalence of tobacco smoking 2015. Geneva: World Health Organization; 2015.